سام ألتمان يعود لقيادة شركة Openai بعد أيام من

سام ألتمان يعود لقيادة شركة Openai بعد أيام من

قالت شركة OpenAI في بيان أنها توصلت إلى إتفاق من حيث المبدأ على عودة سام ألتمان Sam Altman لمنصب الرئيس التنفيذي للشركة، مع إجراء العديد من التعديلات على مجلس الإدارة، وهو الإعلان الذي يأتي لينهي الانقلاب على سام ألتمان من مجلس إدارة الشركة بعد الإعلان قبل أيام عن إقالته، وربما يكتب الحلقة الأخيرة في دراما الشركة الرائدة في تقنيات الذكاء الاصطناعي والمطورة لروبوت الدردشة شات جي بي تي ChatGPT.

وأكد بيان OpenAI بشأن إعادة سام ألتمان انضمام كل من بريت تايلور الرئيس التنفيذي المشارك السابق لشركة Salesforce لمجلس الإدارة في منصب رئيس المجلس، بالإضافة إلى لاري سامرز وزير الخزانة الأمريكية السابق، مع بقاء آدم دانجيلو مؤسس Quora في منصبه عضوا في المجلس، كما أكد جريج بروكمان الرئيس السابق للشركة وأحد مؤسسيها عودته إلى أوبن إيه آي بعد مغادرته اعتراضا على القرارات ضد ألتمان، ولم توضح الشركة الأمريكية الرائدة في تطوير تقنيات الذكاء الاصطناعي التشكيل الكامل لمجلس الإدارة بعد، أو ما إذا كانت مايكروسوفت التي تستحوذ على 49% من الشركة ستحصل على مقعد أو أكثر في مجلس الإدارة الجديد.

شهدت OpenAI أسبوعا دراميا

وكان مجلس إدارة OpenAI قد أقال سام ألتمان فجأة من منصبه كرئيس تنفيذي للشركة في وقت سابق من هذا الأسبوع، وذلك بدعوى عدم الثقة لعدم صراحته في التواصل مع المجلس، وهو ما نتج عنه سلسلة من الأحداث شهدت استقالة جريج بروكمان أحد مؤسسي الشركة والعديد من الموظفين البارزين، ثم ضغوط من المستثمرين لإعادة ألتمان لمنصبه لم تنجح لتعلن مايكروسوفت انضمام ألتمان وبروكمان لقيادة مشروع جديد بحثي جديد لتطوير تقنيات الذكاء الاصطناعي، قبل أن تجري نقاشات ومحادثات جديدة أعادت ألتمان رسميا لمنصبه مع كل من استقالوا.

انقلاب OpenAI على سام ألتمان: كل ما تريد معرفته

المزيد عن:

وقال ألتمان في مشاركة عبر موقع X (تويتر سابقا) أنه يحب OpenAI وأن كل ما فعله خلال الأيام الماضية كان الهدف منه الحفاظ على فريق العمل وضمان نجاحه في مهتمه، وأضاف أنه عندما قرر الانضمام لمايكروسوفت كان لإنه الطريق الأفضل بالنسبة له وللفريق، لكنه يتطلع الآن للعودة إلى OpenAI وتعزيز الشراكة القوية مع مايكروسوفت.

وقال ساتيا ناديلا الرئيس التنفيذي لمايكروسوفت أن شركته تدعم التغييرات الجديدة على مجلس إدارة أوبن إيه آي، وأضاف أنها الخطوة الأساسية الأولى لضمان استقرار وفعالية الإدارة، كما قال أنه اتفق مع كل من ألتمان وبروكمان على أهمية دورهم في إدارة أوبن إيه آي وأن مايكروسوفت تتطلع لتعزيز الشراكة القوية وتقديم الجيل القادم من الذكاء الاصطناعي لكل العملاء والشركاء.

وحسب مصادر مطلعة على المفاوضات بين الجانبين، فإن المناقشات ركزت على تعديل مجلس الإدارة ليشمل عددا كبيرا من الأعضاء، بالإضافة لرغبة مايكروسوفت في الحصول على مقعد أو أكثر في المجلس، نظرا لكونها المستثمر الرئيسي في الشركة والتي التزمت باستثمار حوالي 11 مليار دولار أمريكي، حيث أشار ساتيا ناديلا الرئيس التنفيذي للشركة أن مايكروسوفت لا تريد أي مفاجأت مستقبلا بشأن إدارة OpenAI.